> الأخبار

       
2012-12-17


     أكد د/ احمد محمد صادق الكارورى مفوض الشؤون الاجتماعية بوحدة تنفيذ السدود بأن السودان لازال بحاجة إلى المزيد من مصادر الطاقة مشيراً إلى أن المملكة العربية السعودية تنتج 52 ألف ميقاواط ،بينما تنتج جمهورية مصر العربية 26 ألف ميقاواط في الوقت الذى وصل فيه انتاج السودان من الكهرباء المنتجة حوالى 2,500 ميقاواط وذلك وفق اخر احصائية اجريت في العام 2005م . وقال الكارورى خلال مخاطبته فعاليات الندوة التى نظمتها جامعة الزعيم الأزهرى امس حول التحولات الإجتماعية والاقتصادية من قيام مشروعات التنمية (تعلية الروصيرص نمؤذجاً) قال ان الطاقة المنتجة من السدود تعتبر هي الارخص والأنظف مقارنه مع الكهرباء المنتجة من محطات التوليد الحرارى (الديزل )مبينا انه بدخول كهرباء سد مروى تمت كهربة المشاريع الزراعية لزيادة الانتاج والانتاجية وتحقيق القدرة على المنافسة للمنتجات الزراعية داخلياً وخارجياً ، بالاضافة الى مساهمة السد في تحريك عجلة الصناعة التى توقف معظمها في الماضي بسبب ضعف الكهرباء موضحاً ان اسعار الكهرباء لم تنخفض كما كان منتظراً من قبل كثير من المواطنين نسبة لوجود المحطات الحرارية التى تمتاز بالتكلفة العالية ،وأبان الكارورى أن تعلية سد الروصيرص حققت عددا كبيرا من الفوائد الاقتصادية والاجتماعية من بينها توفير المتطلبات المائية للسدود القائمة والقادمة بجانب زيادة توفير الطاقة الكهربائية والمساحات الزراعية وزاد بقوله ان اعمال التعلية استصحبها عمل كبير في مجال انشاء الخدمات التعليمية والصحية بجانب خدمات المياه والكهرباء ، وفيما يتعلف بملف التوطين اشار الى تنفيذ 22 الف وحدة سكنية ومشاريع زراعية اعاشية كاشفا ان المتاثرين تسلموا 40% كجزء من تعويضاتهم النقدية بينما سيتم صرف تعويضاتهم المتبقية في العامين 2013و2014م بنسبة وقال ان المساكن التى تم تنفيذها راعت ظروف المنطقة وبيئتها ..
      من جهته اكد د/ محمد الناير الخبير الاقتصادى ان وحدة السدود قامت بعمل متكامل في مشروعات التنمية كان لها اثرها الواضح في دعم البني التحتية من طرق وكبارى وقال بتعلية الروصيرص تقدم السودان كثيراً من استغلال حصته من مياه النيل رغم ان المرحلة الثانية جاءت في ظل ظروف اقتصادية حرجة إبان انفصال الجنوب الذى على اثره فقدت الدولة نسبة مقدرة من عائدات النفط مشيرا الي ان المرحلة الثانية من تعلية الروصيرص تسهم كثيرا في تحقيق الاكتفاء الذاتي من المنتجات الزراعية بجانب دعم البرنامج الثلاثي الذى يرتكز على زيادة الصادرات واحلال الواردات .

 

 

حقوق الطبع والنشر محفوظة لوحدة تنفيذ السدود 2012