> الأخبار

       
2012-04-24

يشهد نائب رئيس الجمهورية د. الحاج ادم يوسف غداً الاربعاء بمدينة الدمازين التوقيع علي عقود مشروعات دعم ولاية النيل الازرق والبالغة (28) مشروعا تشمل جوانب خدمية وتنموية ومشروعات بني تحتية .
واكد وزير الكهرباء والسدود اسامه عبد الله ان مسيرة التنمية مستمرة لن توقفها الاعتداءت وقال ان استرداد هجليج رفع من الطاقات والهمة الوطنية لمواصلة مسيرة البناء التى انتظمت البلاد ،وقطع عبدالله بان ابناء السودان قادرون علي تجاوز التحديات بارادة قوية من اجل نهضة الشعب السوداني وتقدمه ، واشار الي ان المشروعات التي يتم توقيع عقودها تشمل شبكات طرق داخلية بمدينة الروصيرص والدمازين وشبكات مياه في 6 مناطق مختلفة من الولاية اضافة الي انشاء محطات كهرباء بكل من قيسان وبوط وقلي والكرمك وبناء وتاهيل اكثر من 15 مدرسة اضافة الي عدد كبير من المشروعات الخدمية .
من جانبة اكد اللواء الهادي بشري والي ولاية النهر النيل الازرق علي ان هذه المشروعات تمثل ثورة خدمية حقيقية بكافة انحاء الولاية وقال منذ ان اعلن رئيس الجمهورية اعمار الصعيد فإن وحدة السدود خطت خطوات كبيرة في هذا الاتجاه واستجابة لكل مطالب الولاية في كافة الجبهات التنموية من تجهيز مدارس ومحطات كهرباء ومشاريع حصاد مياه واقامت شبكات المياه بعدد من مناطق الولاية اضافة الي الطرق واعتبر مشروعات حصاد المياه هي اعظم هدية للرحل بولاية النيل الازرق فى مناطق التماس الحدودية .

 

 

حقوق الطبع والنشر محفوظة لوحدة تنفيذ السدود 2012