> الأخبار

       
2010-10-17


عزا مدير التشغيل والصيانة بولاية الخرطوم بشركة التوزيع السودانية المحدودة مصدق سليمان استقرار التيار الكهربائي بولاية الخرطوم لاكتمال سد مروي بالإضافة إلى التوليد بالشبكات وعدم وجود نقص بالطاقة الموزعة وأضاف مصدق في تصريحات صحفية أن فترة ما قبل رمضان شهدت صيانة للشبكة على كافة مستويات الجهد، كاشفا عن مواصلة الصيانة الداخلية على مستوى الأحياء بولاية الخرطوم بجانب المجهودات الإدارية التي تقوم بها وزارة الكهرباء بالطواف المستمر من قبل الإدارة العليا على المكاتب ووجود المهندسين بالمكاتب المعنية لأوقات متأخرة من الليل.
وكشف مصدق عن تلقيهم بلاغات على مستوى الشبكة يتراوح متوسطها بين 100 إلى 120 بلاغاً على مستوى المحولات بينما يتراوح متوسط البلاغات في اليوم بحسب مصدق 200 إلى 250 بلاغاً، في أكثر من 36 مكتبا منتشرة على مستوى العاصمة تتلقى البلاغات من (700) ألف مشترك. عازيا الانقطاعات خلال الأعوام السابقة للإطماء التي تسهم في تعطيل المصادر الرئيسية للتوليد بخزان الروصيرص خلال فترة الخريف مما يؤدي إلى نقص واستقرار في الكهرباء، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن الفترة الحالية تشهد وفرة في الطاقة المولدة من خزان الروصيرص بالإضافة للتوليد المائي من سد مروي لذلك لن يحدث نقص في الكهرباء خلال الفترة المقبلة، وكشف مصدق عن وجود احتياطي كبير من الطاقة الكهربائية بولاية الخرطوم في محطتي توليد قري والشهيد ببحري والتي قال أنها تعمل كمحطات احتياطية.

 

 

حقوق الطبع والنشر محفوظة لوحدة تنفيذ السدود 2012